أنا رسول سلام وسنعمل على جذب اكبر عدد ممكن للالتحاق بالكشافة

أنا رسول سلام وسنعمل على جذب اكبر عدد ممكن للالتحاق بالكشافة

default

مبارك الدوسري – ملتقى الكشافة - عرف الأمين العام الجديد للمنظمة الكشفية العالمية نفسه بأنه ” رسول سلام ” في إشارة منه إلى عضويته ودعمه للمشروع الكشفي العالمي رسل السلام الذي يدعمه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدا لله بن عبدا لعزيز – حفظه الله – وفق رؤية تدعو إلى وصول رسل السلام لـــ 20 مليون كشاف من إجمالي عدد الكشافين حول العالم البالغ عددهم 31 مليون كشاف بحلول عام 2020.  جاء ذلك في أول لقاء صحفي للامين العام الجديد السيد سكوت تير عشية استلامه مهام الأمانة من الأمين السابق السيد لوك بانسيود في المركز الكشفي الدولي بكندارستيج في سويسرا ، ويعد سكوت احد ابرز القيادات الكشفية الداعمة للمشروع في الكشافة الأمريكية منذ انطلاقة فكرة المشروع بالإضافة إلى مساهمته في الحركة الكشفية العالمية والدولية من خلال دوره السابق كرئيس للكشافة الأمريكية حيث ساهم بشكل كبير في وضع أسس الاتصالات الدولية والعلاقات والحفاظ على تمثيل الكشافة الأمريكية مع الشركات الأمريكية العاملة في الخارج والسفارات الأجنبية وقادة الحكومات لتوفير الدعم المالي والنمو المطرد للكشافة في بلاده وللكشافة العالمية .  وقال سكوت خلال اللقاء الصحفي عن مهمته الجديدة التي جاءت في وقت حاسم للمكتب الكشفي العالمي الذي يمر بتغييرات كبيرة في إدارته الحالية أن المهنية دأبت في حياته منذ تخرجه من الجامعة وانه عمل في العديد من المواقف المختلفة قبل أن يتم تعيينه مديرا للكشافة الأمريكية ، وانه في شهر ابريل عام 2012 أشار عليه بعض أصدقائه بالتقدم بطلب الترشيح لمنصب الأمين العام وانه بعد تفكير لعدة أيام وجد انه قد اعد نفسه لهذا التحدي طيلة عمله المهني ، وزاد في حديثه أنه ممتن للكشافة الأمريكية BSA التي أتاحت له الفرصة طيلة عشر سنوات مضت أن يخدم الحركة الكشفية ويدعمها في جميع أنحاء العالم ، وقال انه انضم للكشافة وعمره ثمان سنوات ويتذكر انه كان يجلس في الجزء الخلفي من الحافلة المدرسية مع أصدقائه نتعلم الوعد والقانون الكشفي حتى أصبح مركز الكون عنده كله الكشافة ، وبين أن والداه دعماه وشجعاه ليسخر نفسه بخدمة الآخرين المحتاجين .  وأوضح سكوت أن هناك قرارات من المؤتمر الكشفي العالمي التي تعطي الاتجاه إلى اللجنة الكشفية العالمية التي تمثل تحديا لنا بالفعل ، وان نسأل أنفسنا ماهي افضل الأشياء في مجموعة واسعة من المجالات ؟ المجتمع التغيرات ، الناس تتغير ، الطريقة التي تعمل بها التغيرات ، إذا المكتب الكشفي العالمي WSB والمكاتب الإقليمية الستة تظل ذات صلة في مجتمع سريع التغير ، وزاد سكوت أن هناك حاجة إلى إعادة التفكير في الطريقة التي يعمل بها المكتب وانهم مع ذلك يحتاجون إلى تغيرات لإحداث الأسباب الصحيحة للتطوير دون انقطاع للخدمات .  وعن رؤية للمستقبل الكشفي والحركة الكشفية العالمية قال سنعمل كل شئ ممكن للوصول إلى عدد أكبر من الناس ونجلب الكشافة للتغيير الذي نرجوه .

 

اضف رد

Translate »
Menu Title
%d مدونون معجبون بهذه: