الأمير ورئيس الوزراء استقبلا وفد الاتحاد الكشفي

الأمير ورئيس الوزراء استقبلا وفد الاتحاد الكشفي

6def43a8-1410-41f1-ac52-8e68f810ef6eاستقبل سمو أمير البلاد عضو مجلس الأمة ورئيس الاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب الدكتور عبدالله الطريجي وأعضاء الاتحاد المشاركين في الاجتماع الـ 21 للاتحاد والمنعقد في الكويت.

وحضر المقابلة نائب وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ علي الجراح.

كما استقبل سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء في قصر بيان أمس رئيس الاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب النائب الدكتور عبدالله الطريجي يرافقه اعضاء الاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب.
وأكد سموه خلال اللقاء على وجوب تضامن الشباب العربي في مواجهة الحملات المضللة والعمل على مكافحة التطرف وتوجيههم الى ما فيه الخير والصلاح، مشيراً الى ان التطرف الفكري لابد من مواجهته بكل حزم من خلال الفكر والتوعية، حيث ان المنطقة مستهدفة أمنياً وفكرياً على جميع الاصعدة.
وشدد سموه على ضرورة استنهاض همم الشباب وتسليحهم بالعلم والمعرفة وحب الاوطان وتحصينهم ضد كل الظواهر السلبية، مطالبا بتكثيف جهود المرشدات في توعية الفتيات في المجتمع وتحصينهن لمكافحة الافات الاجتماعية والفكرية في الداخل الخارج.
وأشاد الطريجي وأعضاء الاتحاد المشاركون في الاجتماع الـ 21 للاتحاد المنعقد بالكويت بتوجيهات سمو أمير البلاد بشأن أهمية توعية الشباب والاهتمام بهم.
وقال الطريجي عقب استقبال سموه للوفد: «تشرفت اليوم بصفتي رئيس الاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب من المكتب التنفيذي بلقاء سمو امير البلاد، حيث تم إطلاع سموه على التوصيات والقرارات التي خرجت من هذا الاجتماع».
وأضاف «كذلك استمعنا الى توجيهات ونصائح سموه حول اهمية العمل التطوعي خاصة وان سموه اختير من قبل الأمم المتحدة (قائدا للعمل الإنساني) تقديرا لجهود وعطاءات سموه في مجال العمل التطوعي والإغاثي».

مستهدف
وأشار إلى أن «سموه ركز أيضاً على الاهتمام بفئة الشباب، خاصة ان الشباب الآن مستهدف من المنظمات الإرهابية والاجرامية».
ومن جانبه، قال عضو الاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب من المغرب جواد حمدون إن سموه أعرب عن ترحيبه بالوفود المشاركة بالمؤتمر الكشفي البرلماني العربي فيما قدمت الوفود التحيات بمناسبة الاعياد الوطنية واعياد جلوس سموه وتوليه الحكم.
وأضاف: «كانت فرصة طيبة لأن نأخذ من سموه توجيهات بحق العمل لمصلحة الشباب العربي واخراجهم من بؤر التطرف والعمل على دمجهم في العمل الجاد والمفيد لأوطانهم».
وأضاف: «كان الاجتماع فرصة للاستماع لتوجيهات سموه لإعطاء المزيد من الدعم للعمل الشبابي والعمل الكشفي على وجه الخصوص لما له من تأثير في وسط الشباب العربي، ولما له من بصمة على العمل الجاد داخل الوطن العربي وداخل المنظمات الشبابية العربية».
وبدوره، قال عضو الاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب من الاردن النائب قاسم محمد بن هاني: «نقلنا تحيات جلالة الملك عبدالله الثاني ملك الاردن الى سموه والى الشعب الكويتي بالأعياد الوطنية».
وأشار إلى أن الاجتماع الـ 21 للاتحاد يعقد في الكويت كل عام برعاية كويتية، موضحا أنه يهدف إلى رعاية الشباب العربي الذي يمثل حوالي 60 في المئة من سكان الوطن العربي.

 

المصدر : وكالة انباء الكويت

اضف رد

Translate »
Menu Title
%d مدونون معجبون بهذه: